لحظات حرجة تشهدها الانتخابات الامريكية

img

وصلت الانتخابات الداخلية في الحزب الديمقراطي الأمريكي لأختيار مرشح الحزب لمنافسة الرئيس الحالي الجمهوري دونالد ترامب، إلى لحظة حاسمة اليوم.

وأظهرت النتائج غير النهائية للانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي في الجولة التي تعرف بـ”الثلاثاء الكبير”، تقدم المرشحين جو بايدن وبيرني ساندرز، بفارق كبير عن بلومبرغ الذي لم يحصد سوى 12 صوتا مع اقتراب إعلان النتائج النهائية.

بينما سخر الرئيس الأميركي دونالد ترامب من المرشح الديمقراطي مايكل بلومبرغ، واصفا إياه بـ” الخاسر الأكبر”، في الانتخابات التمهيدية للحزب الديمقراطي.

وكتب ترامب على حسابه الرسمي بموقع “تويتر”، الثلاثاء: “الخاسر الأكبر هذه الليلة هو بلومبرغ، إذ إن مستشاريه السياسيين خدعوه”. كما وصفه بـ”مايك الصغير”، بعد نتائجه المتواضعة في الانتخابات.

وأضاف: “لقد أهدر (بلومبرغ) مبلغ 700 مليون دولار ولم يحصل على شيء سوى لقب ميني مايك (مايك الصغير) والتدمير الكامل لسمعته”.

وقال بلومبرغ إنه سيعيد تقييم حملته، وسط ترجيحات بأنه سينسحب من السباق قريبا.

وكان بلومبرغ (77 عاما) قال في تصريحات قبيل دخوله السباق الانتخابي في نوفمبر الماضي، إنه دخل معركة الفوز بأصوات الديمقراطيين من أجل هزيمة ترامب.

ويملك بلومبرغ ثروة تقدر بـ50 مليار دولار، ويحتل المرتبة الثامنة في قائمة أثرياء العالم التي تصدرها مجلة “فوربس” الأميركية.

اترك رداً

اثنا عشر − 2 =